Loading alternative title

حصاد اليوم 20-9-2019

حصاد اليوم 20-9-2019
20-09-2019 20:24


أبرز أخبار اليوم


أخبار محلية 


- استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري في مقر الرئاسة الثانية في عين التينة الامين العام للمجلس الاعلى اللبناني-السوري نصري خوري، وعرض معه التطورات.


 


كذلك التقى الوزير السابق غازي العريضي الذي قال بعد اللقاء: "كالعادة اللقاء مع دولة الرئيس يتخلله نقاش مستفيض حول الوضع الداخلي، المالي والاقتصادي والاجتماعي والسياسي، فضلا عن التطورات الأخيرة في المنطقة وكيفية التعامل معها، ويبقى الهم الأكبر الذي يشغل اللبنانيين هو الموضوع الاقتصادي الاجتماعي والمالي في ظل الظروف الضاغطة علينا".


أضاف: "منذ مدة أطلق دولة الرئيس نبيه بري صرخة عنوانها "الحصار على لبنان"، وقال نحن امام حصارين، مالي خارجي ومالي داخلي، وهو يبذل جهدا كبير بشكل خاص لمواجهة الحصار المالي الخارجي. ربما في بعض الامكنة يكون هناك تقدم وتطور بالمعنى الإيجابي، لكن لا تزال مسألة الحصار المالي على المستوى الداخلي قائمة، ومع الإيجابية التي حصلت مع بدء مناقشة الموازنة تمهيدا لإرسالها الى المجلس النيابي في المهلة الدستورية المحددة، وهذا بذاته شيء جيد، لكن المسألة الأساسية لا تزال جامدة خصوصا بعد الإجتماع الموسع الذي عقد في بعبدا وتم الإتفاق فيه على مجموعة من النقاط بالإجماع لم يحصل شيء حتى الان، ولا نزال نسمع سوف نعمل وسوف نقدم الإصلاحات وما شابه والامور في مكانها".


 


وعن موضوع الكهرباء قال العريضي: "لا نزال أسرى نقاش حول "التغويز" و"التفييل" والميل دائما الى "التفييل"، لكن لا تقدم على الإطلاق، لا مجلس ادارة ولا هيئة ناظمة للقطاع ولا تطور على مستوى التلزيمات، وكما صرح وليد بك قبل أيام يبدو أننا أمام عودة الى البواخر التي ستكلف المزيد من المال، وما تم التزامه بالنسبة الى خفض العجز الى 1500 مليار يبدو انه ليس بهذه الدقة في اطار البازار المفتوح حول الكهرباء".


 


وختم: "آن الأوان لنفك الحصار في لبنان عن القانون وضرورة تطبيقه وآن الأوان لنفك الحصار عن الهيئة الناظمة وعن مجلس ادارة للكهرباء وعن مبدأ المساءلة والمحاسبة لنفك الحصار الحقيقي والفعلي الذي لا بد من إنجاز إجراءات بشأنه، وهذا واجب يومي، ولا يجوز ان ننتظر ايحاءات او اشارات او تأنيبات او توبيخات من الخارج لنقدم على القيام بواجباتنا لخدمة بلدنا واصلاحات مؤسساته وتعزيز قدراته وتطوير دولته".واختتم بري نشاطه باستقبال رئيس مجلس ادارة مصرف الاسكان جوزف ساسين.


- وصف مصدر في الوفد المرافق لرئيس مجلس الوزراء سعد الحريري في باريس لـ"مستقبل ويب" لقاءات الحريري مع الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون وكل المسؤولين الفرنسيين الذين التقاهم ب"الممتازة".


أضاف ان رئيس الحكومة لمس خلال هذه اللقاءات أن لبنان" ليس متروكا " لا على المستوى السياسي ولا على المستوى الاقتصادي.


فعلى المستوى الأخير أكدت هذه اللقاءات حرص فرنسا على حماية لبنان اقتصاديا من خلال دعم ثابت لإطلاق عجلة "سيدر"، مع الإصرار على ضرورة تسريع الجانب اللبناني لوتيرة الاصلاحات


وكشف المصدر أن اقتراحا تم التوافق عليه خلال لقاءات باريس يقضي بعقد اجتماع للهيئة الاستراتيجية لـ"سيدر" منتصف تشرين الثاني في باريس لمواكبة وتيرة الاصلاحات التي يفترض ان تكون قد تبلورت بعد اقرار موازنة٢٠٢٠.


أما سياسياً فقد أكد الجانب الفرنسي الحرص على حماية لبنان في ظل الوضع الإقليمي المتفجّر مع التأكيد على ركيزة أساسية تضمن هذه الحماية والمتمثلة بسياسة النأي بالنفس.


- ماكرون إثر لقائه الحريري في الإيليزيه: فرنسا ستبقى دائمًا ملتزمة بأمن لبنان واستقراره


‏الرئيس الحريري: نشكر فرنسا على دعمها الدائم لاستقرار لبنان أمنيا واقتصادياً وحكومتي ملتزمة بالاصلاحات واليوم سنطلق الاستثمارا


‏ماكرون: فرنسا ملتزمة بتحقيق التزاماتها في مؤتمر سيدر وقد ناقشنا الاوضاع في الشرق الاوسط ونتنبّه لحاجات المجتمعات المضيفة للنازحين السوريين


‏الرئيس الحريري: لبنان ملتزم بالقرار 1701 وتحقيق الاصلاحات في الشأن الاقتصادي ونشكر فرنسا على دعمها الدائم للبنان ووقوفها إلى جانبه


200 مليون دولار ستقدمها فرنسا الى لبنان بعد لقاء الرئيس سعد ⁧‫الحريري‬⁩ مع ماكرون وتوقيع رسالة اهتمام من الدولة اللبنانية عتاد عسكري من الفرنسيين 


- رأى وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل أن "فرصة استعادة الجنسية ليست وقتا متاحا الى ما لا نهاية فالقانون كلفنا سنوات من النضال لاصداره وهو محدود بالزمان".


وقال باسيل في افتتاح مؤتمر الطاقة الاغترابية في واشنطن: "نجتمع اليوم على ارض كانت ولا تزال تستقبل كل طالب علم وصاحب طموح هذه الارض التي لم تكن تسأل يوما احدا من اي لون هو او من اي دين 


وأضاف: "هل انتم واعون ان العديد من الغرباء يسعون للحصول على الجنسية اللبنانية وهم لن يحصلوا عليها".


وأكد أنه "مهما جاهدت وكالات دولية ودفعت دول من ورائها بكل طاقاتها لنقبل ان يحل اللاجئون الفلسطنيون والنازحون السوريون مكانكم فلن نقبل عنكم بديلا مهما زادت الضغوطات ومهما اندس المندسون".


وأشار الى أن "الازمة السورية كلفت لبنان الكثير، اكثر من مليون ونصف مليون نازح على ارضه اكثر من الف مخيم عشوائي بين بلداته واكثر من ٣٠ مليار دولار خسارة باقتصاده".


 


ولفت الى ان "لبنان عانى من التطرف والارهاب الذي دحره الجيش وهذا كله انهك اقتصادنا ودفع بالمؤسسات الدولية لتخفيض تصنيفه الائتماني".


 


واعتبر انه "لا يمكن لاقتصاد بلد واحد ان يؤمن حياة لشعبين ويتحمل عمال دولتين لذلك لا يمكن لهذا الواقع ان يستمر".


 


وشدد على ضرورة تطبيق لبنان العودة التدريجية للنازحين السوريين لبلادهم "ولا يقنعنا احد ان ظروف العودة لم تتحقق".


 


وأكمل: "ظروف العودة تحققت واسألوا اردوغان عنها وعن الاتحاد الاوروبي ان لم تصدقوا واسألوا وزير داخلية المانيا عن صفة النزوح واسألوا الرئيس ترمب عن المكسيكيين وعن كل النازحين الى بلاده".


وأضاف: "العودة اصبحت ضرورية ولم نقبلها الا امنة وكريمة ولن نقبل ان يبقى مواطنونا في الخارج فيما جيراننا في الداخل".


 


وتابع: "لا توطين يفرض علينا وينزع عنا انساننا ولا صفقة عقارية تفرض علينا وتنتزع منا ارضنا بل نحن نفرض حقنا بالحياة المشتركة والحرة على ارضنا".


وأشار الى أنه "منذ اسبوع تمت اضافة اسماء مجد دهيني وحسن بدران وهادي زين الدين الى لائحة الشرف بموقع فيسبوك والتساؤل الذي يطرح نفسه: هل سيحرم هؤلاء الشباب من ان يحصلوا على فرص نجاحهم بسبب اسمائهم بظل تصاعد التطرف والخوف من الاخر؟".


- التقى رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع، في معراب، سفير مصر نزيه النجاري في حضور محمد مصلح وعبدالله زهدي، ورئيس جهاز العلاقات الخارجية في "القوات" إيلي الهندي وشربل العلم. وبحث المجتمعون في التطورات السياسية على الصعيدين المحلي والإقليمي.


وعقب اللقاء، قال النجاري: "نلتقي بشكل منتظم مع الحكيم، وهو لديه دور كبير داخل الحكومة، ومن المهم جدا أن نتشاور معه باستمرار في ما يتعلق بالأوضاع اللبنانية والإقليمية خصوصا في ظل التطورات المهمة التي تدور في المنطقة".


 


وأكد أن مصر حريصة جدا على العلاقة مع القوات اللبنانية وقيادتها ممثلة برئيسها الدكتور سمير جعجع


- جال النائب محمد الحجار يرافقه رئيس دائرة اقليم الخروب التابعة لمؤسسة كهرباء لبنان المهندس سعيد الحاج، وممثل شركة NEUC مجموعة دباس مقدمي الخدمات المهندس باسل الزغير وعضو مجلس بلدية شحيم محمد ميعاد الحاج شحادة، على محطتي تحويل كهربائي مستحدثتين في بلدة شحيم، وذلك تتويجا للقاءات الحجار مع المدير العام لمؤسسة كهرباء لبنان، ومطالباته بتحسين اوضاع الكهرباء، واضافة عدد من المحولات واستحداث شبكات جديدة في بعض الأحياء الجديدة او التي باتت مكتظة بالسكان ولم تعد المحطات الموجودة قادرة على التحمل.


المحطة الاولى من الجولة كانت في رأس العين في شحيم، حيث شرح الحاج للحجار اوضاع المحطة المستحدثة، موضحا أنها عبارة عن "محطة ذات توتر متوسط وتوتر منخفض، أي أنها تغذي مجموعة كبيرة من المشتركين بالكهرباء"، مؤكدا أن "المحطة لم تعمل بعد، وأنها خطوة لكي تأخذ الناس الكهرباء بطريقة رسمية وبمواصفات طاقة صحيحة".


وكانت المحطة الثانية في حي الصنوبر، حيث استمع الحجار من الحاج الى شرح عن هذه المحطة التي انشئت "بسبب التوسع العمراني في هذا الحي، وعدم قدرة المحطة القديمة على استيعاب هذا التوسع والعدد المتزايد من المنازل".


وفي ختام الجولة، قال الحجار: "ان محطتي رأس العين والصنوبر هما مطلب مهم لدى أهالي الحيين المستحدثين نتيجة الإزدياد السكاني، حي رأس العين هو حي جديد لم يكن فيه خدمات كهربائية، وحي الصنوبر - مرج علي كذلك. لذلك طالبنا مع رئيس واعضاء المجلس البلدي في زيارات لنا الى مؤسسة كهرباء لبنان، باستحداث هذه الشبكات في هاتين المنطقتين من شحيم، والتي نعمل كذلك على إعداد الدراسات اللازمة لتوسيع الطرقات فيها وتوفير مستوى لائق من الحياة الكريمة لأهلها".


 


وشكر مؤسسة كهرباء لبنان ورئيسها ورئيس دائرة الإقليم وبلدية شحيم ومخاتيرها الذين "واكبوا وسهلوا الأعمال وخصوصا في تركيب الأعمدة 


- رعت وزيرة الدولة للتنمية الإدارية مي شدياق افتتاح معمل للنفايات الصلبة في جب جنين في البقاع الغربي، بالتعاون مع الاتحاد الأوروبي واتحاد بلديات البحيرة - جب جنين، في حضور النائب محمد القرعاوي، ممثل الاتحاد الأوروبي خوسيه لويس، الوزير السابق محمد رحال، قائمقامي البقاع الغربي وسام نسبيه وراشيا نبيل المصري، رؤساء اتحاد بلديات البحيرة المهندس يحيى ضاهر، السهل محمد المجدوب، جبل صالح ابو منصور، والبقاع الاوسط محمد البسط، نائب رئيس اتحاد قلعة الاستقلال عصام الهادي، وكيل داخلية التقدمي حسين حيمور، المنسق العام لـ"تيار المستقبل" في البقاع الغربي وراشيا علي صفية، المسؤول عن حركة "أمل" في البقاع الغربي الشيخ حسن اسعد، المسؤول عن "القوات اللبنانية" في البقاع الغربي وراشيا شربل الراسي والمسؤول السابق المحامي ايلي لحود، وممثلي احزاب وقوى سياسية في البقاع الغربي وراشيا رؤساء بلديات واتحات وفاعليات.


وألقت الوزيرة الشدياق كلمة فرأت بالحضور "مصدر ارتياح واطمئنان للمستقبل للامن البيئي والمعايير الصحيحة، لا لون او دين او مذهب سياسي، وجودكم دليل على النيات الطيبة التي تعلو فوق المصالح الآنية السياسية، هنيئا لكم بهذه الوحدة من الموزاييك الذي يمثل المجتمع اللبناني".


وأضافت: تمكنت الدول المتقدمة من تحويل النفايات الى نعمة، بينما نرى فيها نعمة، الاختصاصيون يعرفون الحلول بإرادة سياسية ونيات حسنة". وأضافت ان "هناك سعيا الى الحل المستدام، اقرت الحكومة منذ اسابيع خطة نأمل أن تكون الثالثة ثابتة".


وتابعت: "لن نكون الا ايجابيين داعمين للخطة نبحث عن مصلحة المواطن اللبناني وإيجاد الحل البيئي الذي يطمئن اليه، وسنكون العين الساهرة في الحكومة لإيجاد الحلول المستدامة، لكن على الحكومة بافرقائها كافة ان تساعد نفسها وتبدأ فعليا بالاصلاحات كي يساعدنا المجتمع الدولي. المطلوب إصلاحات فعلية وفي مهل زمنية محددة، في قطاعي الكهرباء والاتصالات، وقرارات حازمة في المعابر الشرعية وغير الشرعية والمرافئ والنفايات".


وقالت: "لن ينقذنا احد من الغرق عندما نسرع في اغراق أنفسنا ورغم سوداوية الواقع أرى نخوة حيث تمكنت الوزارة من إعطاء جرعات دعم للقطاع العام والسلطات المحلية من خلال مشاريع المتعددة ومن ضمنها مشاريع النفايات الصلبة. لقد تمكنا من مساعدة اهلنا في الجنوب وبعلبك وزحلة والشمال و البقاع الغربي من خلال اقامة مراكز لمعالجة النفايات الصلبة، شاكرين الاتحاد الأوروبي على دعمه لنا من خلال تقليص حجم الازمة الممثلة بالمكبات العشوائية ورمي النفايات في مجاري الأنهار وهذة المنطقة تعلم جيدا عمق هذة الازمة وعانت كثيرا. ونحيطكم علما بالعمل في مناطق أخرى قبالة مناطق قامت باحراق معامل النفايات".


نسبيه


القائمقام نسبيه رحب بـ"خطوة إطلاق المشروع"، أملا ان "نتمكن من تغيير الوجهة البيئية للمنطقة السياحية والزراعية. ونأمل في تحقيق التنمية المستدامة


واللامركزية الادارية حتى تتحمل السلطات المحلية والمجتمعات دورها المركزي في حل الكثير من المشاكل التي تعصف بالوطن"، واكد "أهمية المشروع كإنجاز وطنى بدأ بقرار جريء وانتهى إلى التنفيذ".


ضاهر


والقى ضاهر كلمة أكّد فيها "أهمية إطلاق العمل بالمشروع بعدما اضعنا الكثير من الوقت لتغيير الوجه البيئي والزراعي والسياحي للمنطقة". وشدّد على "التعاون بين المجتمع الدولي والاهلي"، مؤكدا ان "الاتحاد سيسعى مع الوزارات المعنية بالليطاني ومع البلديات والاتحادات للوصول الى صفر تلوث في النهر والتخلص من النفايات بحلول علمية"، منوها بـ"جهود الوزيرة شدياق وبالدور التنموي الذي يؤديه الاتحاد الاوروبي"، داعيا الى "تحمل المسؤولية الوطنية ازاء معالجة النفايات ومعالجة التلوث لان صحة أهلنا ومستقبل اولادنا فوق كل اعتبار"، وشدّد على "اهمية وجود هذا المعمل في جب جنين بهذه التقنيات وامعايير والشروط البيئية والعلمية".


ممثل الإتحاد الأوروبي


وكانت كلمة لممثل الاتحاد الأوروبي أكدت "أهمية التعاون بين الإتحاد الأوروبي والسلطات المحلية من أجل تحقيق الأمن المستدام". وختاماً، جولة في المعمل ودروع تكريمية للوزيرة شدياق.


- قال نائب رئيس مجلس النواب النائب إيلي فرزلي في حديث الى "سبوتنيك"، إنه "لا شك أن زيارة الرئيس سعد الحريري إلى فرنسا إيجابية بنتائجها لجهة "سيدر"، مشيرا إلى أن الإجراءات المتخذة إجراءات جدية وبالتالي لن يكون هناك أي إفلاس أو انهيار في البلاد".


وأكد أن "لبنان ليس ببلد مفلس كي ندخل في مرحلة الانهيار، لا شك أننا في حراجة اقتصاديا ولكن الخطوات المتبعة لا سيما لجهة تنظيم الموازنات أو مستوى "سيدر" أو ما نحن موعودين به من مخزون غازي ونفطي يجعل من لبنان بلد غير مفلس".


ولفت فرزلي إلى أن "الحديث عن إمكانية الإفلاس والانهيار هو حديث له خلفية سياسية


- علّق رئيس حزب "الكتائب" اللبنانية النائب سامي الجميل على قضية المخطوف جوزيف حنوش.


وقال في تغريدة على حسابه عبر "تويتر": "جوزيف حنوش، مواطن لبناني خطف في البقاع منذ أكثر من ٢٠ يوما ومصيره مازال مجهولا".


واضاف: "نضم صرختنا لصرخة عائلته، ونطالب المسؤولين والأجهزة الأمنية بعدم توفير أي جهد لإعادة جوزيف الى أهله سالما


-مثل وزير الصحة العامة جميل جبق رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في افتتاح مؤتمر القمة اللبنانية الدولية للخصوبة الذي عقد في فندق "هيلتون - متروبوليتان" - سن الفيل، في حضور المنسق العام للشؤون القانونية في نقابة أطباء لبنان في بيروت القاضي غالب غانم، ورئيس الجمعية اللبنانية للخصوبة البروفسور جورج أبي طايع، وحشد من الأطباء المتخصصين في هذا المجال ورجال القانون المعنيين بمسائل متصلة بالخصوبة.


 


 


ونقل جبق تمنيات الرئيس عون للمؤتمرين بالتوفيق، وألقى كلمته مشيرا إلى أن "وسائل المساعدة على الإنجاب تطورت في الآونة الأخيرة وتميز لبنان بوجود مراكز تواكب التطور العلمي والتقدم في مجالات العلاج، وتعد من أهم مراكز الشرق الأوسط لعلاج العقم بحيث تستقطب أزواجا من مختلف البلدان".


 


 


وقال: "لا يمكننا حصر معدلات العقم في لبنان بسبب عدم الإبلاغ عنها أو المعرفة بها، ولكن هذه المشكلة الصحية بدأت تظهر وتتزايد. ومن أهم المشاكل التي يمكن أن يسببها العقم تبعا لمنظمة الصحة العالمية، الحرمان العاطفي والمادي والعزلة الإجتماعية التي يمكن أن تؤدي إلى القتل والانتحار. فنحن أمام حالة طبية لها تأثير كبير على الحياة الاجتماعية، لذا من مسؤوليتنا كوزارة صحة وأطباء اتخاذ إجراءات فورية، ونذكر منها على سبيل المثال لا الحصر:


 


 


أولا: تطوير خدمات الرعاية وبرامج الوقاية ذات الصلة بالصحة الجنسية والإنجابية، كالوقاية من سرطانات الجهاز التناسلي والأمراض المنقولة عبر الجنس، السمنة والتوعية على عدم التدخين وغيرها.


 


 


ثانيا: تطوير إستراتيجية موحدة حول معالجة حالات العقم وإحالة المرضى ترعى معايير الأمان لحماية المريض والطبيب معا، إشراك المجتمع والتشبيك مع المؤسسات الناشطة والإختصاصات الطبية المختلفة (طب نسائي، غدد وسكري ومسالك بولية).


 


 


ثالثا: التزام معايير الأخلاقيات الطبية ووضع إطار واضح لها، لما لطرق المعالجة من وجهات مختلفة، بحيث تتعدى التحديات الأخلاقية للأفراد المعنيين مقدمي الخدمات الصحية والمجتمع، وتخلق علاجات العقم اليوم تعريفا جديدا لأولياء الأمور والأطفال وتتطلب إعادة التفكير في المفاهيم التقليدية للعائلة. أما بالنسبة الى العائلات التي تواجه العقم، فتصبح القرارات المتعلقة ببناء الأسرة معقدة، خصوصا مع بروز منحى جديد لوهب أو بيع البيوضات ينافي التشريعات القانونية والدينية في بلدنا.


 


 


رابعا: مراقبة جودة الخدمات المقدمة إن كانت أساليب التلقيح المساعدة Assisted Reproductive Technology ((AT وما يتبعها من وسائل تجميد البويضات والسائل المنوي وغيرها. سياسة الأجنة وماذا نفعل مع الأجنة غير المستخدمة، حيث يقوم العديد من الأزواج بتخصيب أكبر عدد ممكن من البويضات أثناء علاجهم وتجميد أي أجنة متبقية لإستخدامها لاحقا".


 


 


وتابع جبق كلمة رئيس الجمهورية مؤكدا أنه "مع استمرار انتشار التقنيات، تتضاعف التحديات الأخلاقية والإجتماعية، مع إثارة قضايا العدالة والحقوق والمبادئ المتعارضة باستمرار. وكمجتمع، لقد تأخرنا طويلا لمناقشة هذه القضايا والحذر من تركها فقط في مقاطعة الباحثين ورجال الأعمال في مجال التكنولوجيا الحيوية. إضافة إلى أننا نحتاج أيضا إلى تكريس الموارد والطاقات لتحديد الأسباب البيئية والمادية للعقم وإزالتها". ودعا إلى "اعتماد مبدأ الوقاية والتعليم وزيادة فرص الحصول على رعاية خصوبة مناسبة وفعالة من حيث التكلفة - بما في ذلك التغطية التأمينية - وقد بات ذلك أمرا ملحا حتى تتمكن المزيد من الأسر من إنجاب أطفال بأمان.. والأهم من ذلك عندما يكونون مستعدين لبناء اسرة سليمة".


 


 


وكانت الجلسة الافتتاحية قد بدأت بالنشيد الوطني، ثم ألقى رئيس الجمعية اللبنانية للخصوبة البروفسور جورج أبي طايع كلمة أعلن فيها أن موضوع حملة الجمعية هذه السنة سيكون توعية العالم والأطباء على أن العلاج من مرض السرطان بهدف المحافظة على حياة المريض لا يكفي ولكن يجب التأكيد أنه يمكن للمريض الشفاء من مرضه والعيش بكامل قدراته بعد التعافي مع المحافظة على قدرة الإنجاب عنده. ولفت إلى أنه من واجب الأطباء اليوم قبل كل علاج كيمائي أو بالأشعة المحافظة بالتقنيات الجديدة على قدرة الإنجاب لاستعمالها بعد انتهاء العلاج، وعدم تجميد البويضات أو السائل المنوي قبل كل علاج عند المرضى الذين لديهم القدرة على الإنجاب بعد التخلص من المرض هو خطأ اليوم في العام 2019.


 


 


وتابع: "التطور الكبير الحاصل في موضوع يرتدي خصوصية وحساسية يتطلب تنظيما وترتيبا كي يبقى في إطار أخلاقي وعلمي متكامل. أضاف أن الجمعية اللبنانية للخصوبة أعدت قرارا تنظيميا لعرضه في المؤتمر وتسجيل ملاحظات الإختصاصيين الحاضرين قبل عرضه على الجهات الرسمية للتصديق عليه. وإن هذا القرار التنظيمي سيحمي كلا من المريض والطبيب وسيضع الإختصاص في إطاره الصحيح بهدف تطويره بالاتجاه السليم على الصعيد اللبناني والعربي والعالمي فيبقى لبنان مستشفى الشرق".


 


 


بعدها تحدث غانم ممثلا نقيب أطباء بيروت، بصفته المنسق العام للشؤون القانونية في النقابة. وقال: "إن المؤتمرين يضعون على بساط التبصر والمداولة والمعالجة شأنا لصيقا بأمنية وجودية ووجدانية من أماني المرء، وهي أن يكون له استمرار وثمار وذرية ومستقبل يقرأه في أعين أغلى الغالين عليه. ويطرح المؤتمرون المعاضل التي تحول دون ذلك ويتقصون الحلول معرجين على أحدث ما توصلت إليه العلوم وباحثين عن الأجدى والأفضل".


 


 


وتابع غانم متوجها الى الحضور: "إننا واثقون كل الثقة بأن ما تقومون به، وإن تغور في البحث والتقصي، لا يهمل كونكم تضعون كرامة الشخص الإنساني نصب أعينكم، وتلتزمون الإلتزام الكامل بالأدبيات الطبية التي لا يمكن أن تغيب عن مثل هذه الأبحاث أو الإختيارات، وفي نهاية المطاف عن الخيارات والحصائل التي تنتهون إليها".


 


 


وأضاف: "إن نقابة الأطباء تجد نفسها معنية بكل توجه يتصل بحماية الشخص الإنساني، معافى كان أو معتلا، وهي معنية بمواكبة ما بلغت إليه آخر الإبتكارات والوسائل الناجعة في الحقل الطبي على العموم وفي حقل الخصوبة على الخصوص".


 


 


وتمنى "أن يقترن المؤتمر بأعلى درجات المنهجية والدقة والفائدة والنجاح"، مؤكدا أن "النقابة تعتبر هذا النشاط المميز شطرة من شطرات النهضة الشاملة التي تقوم بها في الآونة الأخيرة من الزوايا الإدارية والتنظيمية والقانونية والتثقيفية والأخلاقية، وفي صدارة كل ذلك ما يتعلق بتحصين الطبيب وحمايته والتشبث بحقوقه ورد الافتئات والأذى عنه والوقوف إلى جانبه من دون أي مساس بحقوق المريض وحقوق الإنسان على وجه عام".


 


 


وختم غانم قائلا: "في أحلك الظروف، وفي خضم الأزمات على تلونها، ما كانت مطامح اللبنانيين تتوقف، وما كانت نار شغفهم بالتقدم والنهوض تخبو. قدرنا هو المتابعة والمواجهة والتخطي والتفاعل".ويستكمل المؤتمر حتى نهار غد بجلسات حوار ونقاش بين أطباء ورجال قانون ومتخصصين من لبنان والخارج للبحث التفصيلي في مواضيع المؤتمر.


- أفادت "الوكالة الوطنية للاعلام" أن دورية من مخابرات الجيش تمكنت خلال مكمن أمني على طريق بلدة الحمودية - قضاء بعلبك من توقيف المطلوب ع.م.ط.(27 عاما) وفي حقه مذكرات توقيف عدة بجرم سلب وإطلاق نار.


- إستقبل المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم السفير الجديد للإتحاد الأوروبي في لبنان رالف طراف يرافقه وفد من الإتحاد في زيارة تعارف. 


وتم بحث في الأوضاع العامة والتعاون القائم بين الأمن العام والإتحاد الأوروبي.


- انتهت الجلسة التي عقدها قاضي التحقيق العسكري مارسيل باسيل في حادثة قبرشمون، واستجوب خلالها ثلاثة عناصر من الحزب التقدمي الاشتراكي، بحضور المحاميين نشأت حسنية وحمادة حمادة، وفي نهاية الجلسة أصدر مذكرتي توقيف وجاهيتين بحق اثنين منهم، وترك الثالث بسند إقامة، كما افادت الوكالة الوطنية للاعلام.


كما استجوب القاضي باسيل عنصرا من الحزب الديمقراطي اللبناني، بحضور وكيله المحامي نزار زاكي، وتركه بسند إقامة، واستدعى الى جلسة يعقدها يوم الأربعاء المقبل، اثنين من مناصري التقدمي وثلاثة من مناصري الحزب الديمقراطي، لاستجوابهم كمدعى عليهم في هذه القضية.


عربي دولي


- جاء إعلان وزير المال في المملكة العربية السعودية محمد الجدعان عن وجود اتصالات مع الحكومة اللبنانية لتقديم مساعدة مالية للبنان الذي يعاني ظروفا اقتصادية ومالية بالغة الدقة، بمثابة جرعة دعم كبيرة من شأنها أن تساهم في إخراجه من المأزق الذي يهدده، وفي تعزيز الثقة العربية والدولية بإمكاناته الاقتصادية والمالية في المرحلة المقبلة، عشية اللقاء المنتظر، الجمعة، بين رئيس الحكومة سعد الحريري والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في قصر الإليزيه، للبحث في تنفيذ بنود مؤتمر «سيدر» الذي خصص 11 مليار دولار لمساعدة لبنان وتأهيل بنيته التحتية، مقابل التزامه القيام بإصلاحات اقتصادية ومالية، استجابة لشروط الدول المانحة


 


وفيما لم يكشف النقاب عن شكل أو نوعية المساعدة السعودية المرتقبة، إلا أن مجرد الإعلان عنها، قد ترك ارتياحاً في الأوساط السياسية والمالية اللبنانية، وأكدت كما قالت أوساط حكومية لـ«اللواء» احتضان المملكة الدائم للبنان في كل الأوقات، تعبيراً من قيادتها على التزامها بمد يد العون للبنانيين للخروج من أزماتهم، وهو ما ترجمته في الكثير من المناسبات، وآخرها مؤتمر سيدر، إلى جانب الأشقاء الخليجيين الذين ما قصروا يوماً في الوقوف إلى جانب لبنان وشعبه، مشددة على أن المملكة العربية السعودية، أرادت من خلال إعلان وزير ماليتها، توفير أكبر دعم للرئيس الحريري قبل لقائه بالرئيس الفرنسي، وهذا فعل إيمان ودليل ثقة كبيرة بمستقبل لبنان، وبحرص المملكة على الالتزام بتعهداتها تجاه هذا البلد وشعبه.


وتأتي زيارة الرئيس الحريري الذي يتولى ملف تعزيز وتطوير العلاقات مع السعودية شخصياً، السريعة إلى الرياض، غداة تسلمه من السفير السعودي ببيروت وليد البخاري، دعوة للمشاركة في مؤتمر استثماري بالمملكة، لتؤكد على الحرص على متابعة تفاصيل هذا الملف، بالتوازي مع الاستعدادات الجارية، في كل من بيروت والرياض، للمضي قدماً في ترجمة الاتفاقيات الموقعة بين لبنان والمملكة، من أجل توفير الدعم المطلوب للبنان في الظروف الصعبة التي يواجه، حيث أشارت الأوساط إلى حركة دبلوماسية لافتة بين البلدين في المرحلة المقبلة، في سياق مواكبة ما تم التوافق عليه على صعيد الاتفاقات الثنائية، وهو ما يشدد عليه السفير البخاري الذي يحظى باحترام وتقدير القيادات السياسية والرسمية، في الكثير من المناسبات، لناحية وقوف بلاده الدائم إلى جانب لبنان، وهذا ما تعكسه بوضوح المبادرات السعودية المستمرة تجاه هذا البلد الذي يبادل المملكة وشعبها، مشاعر المودة والاحترام».


ولم تستبعد الأوساط الوزارية، أن تحذو حذو المملكة دول خليجية أخرى، بتقديم مساعدات مالية للبنان، تكون على شكل ودائع بالدولار الأميركي في مصرف لبنان، بهدف دعم احتياطه من العملات الأجنبية، وتحسين أوضاعه المالية وزيادة الثقة باقتصاده وعملته الوطنية، في إطار توفير المناخات المؤاتية التي تسمح له بمواجهة الاستحقاقات الاقتصادية والمالية التي تنتظره، مع الأخذ بعين الاعتبار أن الحكومة اللبنانية مطالبة باتخاذ الإجراءات الكفيلة بتحسين الأداء المالي، والقيام بالخطوات الإصلاحية الضرورية التي نص عليها مؤتمر «سيدر»، باعتبار أن الدول المانحة لا ترى مناصاً من تنفيذ هذه الإجراءات، حتى يظهر لبنان  جديته في تنفيذ ما هو مطلوب منه


ومن المتوقع بعد عودة الرئيس الحريري من باريس، أن تشهد جلسات الحكومة تزخيماً إضافياً، لناحية مناقشة موازنة 2020 وإقرارها في وقتها الدستوري، تمهيداً لإحالتها إلى مجلس النواب للمصادقة عليها، وسط إجماع وزاري كما تقول الأوساط، على أنه لا مفر من شد الأحزمة بشكل كبير، لأن وضع البلد الاقتصادي دقيق للغاية، وبحاجة إلى جهود وتدابير لإصلاحه وإخراجه من مأزقه. ففرصة الإنقاذ لا تزال موجود ويجب استثمارها والسير على طريق الإصلاح، لأنها قد لا تتكرر في المستقبل، لأن لبنان قد لا يجد من يقف إلى جانبه ويأخذ بيده، كما في كل مرة.


-ندد الرئيس الصيني شي جينبينغ، بالهجمات التي استهدفت منشآت نفطية لشركة "أرامكو السعودية" ودعا جميع الأطراف إلى ضبط النفس، في وقت يتصاعد فيه التوتر في المنطقة بعد أنّ حمّلت واشنطن إيران مسؤولية هذا الاعتداء غير المسبوق.


 


ونقلت وكالة الصين الجديدة "شينخوا" الرسمية للأنباء عن شي دعوته خلال اتصال هاتفي مع العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز "الأطراف المعنيين الى الامتناع عن أي أفعال قد تؤدي الى تصاعد التوترات في المنطقة".


- أعلنت "حركة النهضة" الإسلامية، أكبر حزب في تونس، دعمها لأستاذ القانون السابق قيس سعيد، في جولة الإعادة لانتخابات الرئاسة التي ينافسه فيها رجل الأعمال والإعلامي المعتقل نبيل القروي.


وفاز سعيد والقروي في الجولة الأولى من انتخابات الرئاسة التي أجريت يوم الأحد الماضي، وشارك فيها 26 مرشحا، ليصلا إلى جولة الإعادة.


وتمثل هذه النتيجة إعلانا واضحا برفض الناخبين التونسيين للقوى السياسية التقليدية، التي هيمنت على المشهد السياسي بعد ثورة عام 2011، والتي فشلت في معالجة المصاعب الاقتصادية للبلاد، ومنها ارتفاع معدل البطالة والتضخم.


وحصل سعيد على 18.4% من الأصوات، بينما جاء القروي في المركز الثاني بنسبة 15.6%.


ومن بين المرشحين الآخرين في الجولة الأولى، وعددهم 24 مرشحا، رئيس الوزراء الحالي يوسف الشاهد، ورئيسا وزراء سابقان، ورئيس جمهورية سابق، ووزير للدفاع. وجاء مرشح "حركة النهضة" عبدالفتاح مورو في المركز الثالث بنسبة 12.9%.


وقد أعلن عدد من الأحزاب والمرشحين الآخرين، الذين لم يفوزوا في الجولة الأولى، دعمهم في وقت سابق لقيس سعيد في الجولة الثانية، أمام منافسه القروي.


- قال العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز، الجمعة، إن الأعمال الإجرامية التي استهدفت البلاد، مؤخرا، تمثل تصعيداً خطيراً وتهديداً كبيرا لأمن واستقرار المنطقة ولإمدادات النفط في السوق العالمية.


وأكد الملك سلمان أن بلاده ستتخذ الإجراءات المناسبة لحفظ أمنها واستقرارها بعد استكمال التحقيقات بشأن الاعتداء على منشأتي "أرامكو" النفطيتين.


- أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب اليوم الجمعة، فرض عقوبات على البنك المركزي الإيراني.


وكان ترامب قال الأربعاء الماضي إن حزمة جديدة من العقوبات على إيران سيتم الإعلان عنها، واصفا العقوبات الجديدة ضد إيران بـ "المؤثرة"، ومضيفا أن وجهة نظره تجاه هذا البلد لم تتغير.


وبين الرئيس الأميركي أن الحديث لا يدور عن حرب مع إيران إذ "هناك العديد من خيارات العمل".


وتابع قائلا: "قرارنا عدم ضرب إيران من قبل هو دليل على قوتنا"، وأكد أن الولايات المتحدة الآن "في وضع قوي للغاية".


وأعلن وزير الخزانة الأميركية أن "العقوبات الأميركية الأخيرة على إيران "كبيرة جدا".


- أعلن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، أن بلاده على استعداد لقصف 15 هدفا في إيران، لكنها ليست في عجلة من أمرها للقيام بذلك.


 


 وقال الرئيس الأميركي للصحفيين: "أسهل شيء يمكنني القيام به بينما أنتم هنا، هو أن أقول، هيا يا رجال لنبدأ. سيكون يوما سيئا للغاية بالنسبة لإيران".


 


وتابع: "أسهل ما يمكنني فعله هو أن أقول دعنا نضرب 15 هدفا كبيرا مختلفا في إيران. يمكنني أن أفعل ذلك، وكل شيء جاهز. لكنني لا أريد القيام بذلك".


 


وكان الرئيس الأميركي قال، أمس الخميس، في مقابلة مع قناة "فوكس نيوز" الأمريكية، إنه من الممكن أن ترى إيران ضربة قوية جدا، فنحن أقوى دولة عسكريا في العالم مع تفوق كبير على الآخرين.


 


وأضاف ترامب: "وهذا حدث بعد أن جئت أنا، وكانت قواتنا مستنفدة من قبل، لكن اليوم نحن أقوياء جدا ولدينا طائرات وصواريخ ومعدات جديدة".


أخبار رياضية


- أشاد مدرب ​مانشستر سيتي​ جوسيب ​غوارديولا​ بعودة الجناح ​رياض محرز​ إلى التألق بعد البداية القوية في الموسم الجديد، مؤكدا أنه سيكون أحد الركائز الأساسية للفريق.


 


وقال غوارديولا عشية استضافة واتفورد بالمرحلة السادسة من الدوري الإنكليزي "لعب رياض جيداُ الموسم الماضي بإستثناء المباريات القليلة الأولى، لقد استغرق بعض الوقت للتأقلم حيث كان الوضع مختلفاً عما كان عليه في ليستر حيث اعتاد اللعب على الهجمات المرتدة، لكن هذا أمر طبيعي".


وأضاف الإسباني "لكنه يحب لعب كرة القدم ويحب التدريب، لا يشعر بالكثير من الضغط ولديه ثقة كبيرة في نفسه، إذا قام بمحاولة سيئة، فهو يريد أن تعاد إليه الكرة من أجل المحاولة مرة أخرى، هذا هو أفضل التفاصيل للاعبين في الأندية الكبيرة".


وختم بيب "إنه لاعب جيد، لكنه يحتاج إلى شيء واحد فقط وهو الاسترخاء أكثر عندما لا يلعب".


- حقق نادي ​العين​ فوزا قاتلا على ​اتحاد كلباء​ بثلاثة اهداف مقابل هدفين في المباراة التي اقيمت على استاد هزاع بن زايد - بنادي العين في الأسبوع الأول من ​الدوري الإماراتي​.


وافتتح العين التسجيل باكرا عند الدقيقة الثامنة عن طريق اللاعب لابا كودجو فودوه، قبل ان يتمكن بينيل ملابا من تعديل النتيجة للضيوف د 19 لينتهي الشوط الأول 1-1.


وفي الشوط الثاني، عاد جمال معروف واعطى التقدم مجددا لأصحاب الأرض د 54، ليعود بينيل ملابا وسجله هدفه الثاني د 83 ليعادل النتيجة مجددا، لكن سعيد جمعة السعدي احرز هدفا قاتلا د 96 لمنح العين الفوز الأول في الدوري هذا الموسم.


وفي مباراة اخرى، فاز نادي ​الفجيرة​ بنتيجة 1-0 على الوحدة بهد للاعب عبدالله صالح الجنيبي د 83. 


- اكد اسطورة نادي ​ليفربول​ الانكليزي ​جيمي كاراغر​ أن ​لويس سواريز​ افقد فريق الريدز فرصة الفوز بلقب ​الدوري الانكليزي​ موسم 2014 – 2015، وذلك بعد اعتدائه على ​برانيسلاف إيفانوفيتش​ لاعب ​تشيلسي​.


ونشرت صحيفة سكاي سبورتس تصريحات كاراغر التي اتت كالاتي: "لقد تواجدت في غرفة تغيير الملابس ونكر سواريز ما حصل بينه وبين ايفانوفيتش، وأعتقد أن هذا الأمر حرم ليفربول فرصة الفوز بالدوري الانكليزي في الموسم التالي".


واضاف: "لقد تم حظر سواريز لخمس أو ست مباريات في الموسم التالي، لقد كان افضل لاعب في الدوري الانكليزي حيث يبتعد باشواط عن اقرب منافسيه، لقد كان يحرز الاهداف في جميع المباريات، في الجولات الاولى للموسم تلقى ليفربول الخسارة امام ساوثهامبتون وتعادل مع سوانزي، واعتقد انه لو شارك سواريز في هذه المباريات كنا سنتمكن من تحقيق اللقب".


 


مقدمات نشرات الأخبار 


ال بي سي


-الدولة في الخارج بين باريس ونيويورك... رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في نيويورك بعد غد الأحد، مترئسًا وفد لبنان إلى اجتماعات الجمعية العمومية للأمم المتحدة، على أن ينضم الى الوفد وزير الخارجية جبران باسيل الموجودُ في أميركا في مؤتمر الطاقة الاغترابية، وكانت له كلمة في افتتاحه هذا المساء. 


 


رئيس الحكومة في باريس حيث كانت له لقاءات بارزة تتعلَّق بإعطاء دفعٍ لانطلاق مفاعيل مؤتمر "سيدر". وكان لافتًا موقف الرئيس ماكرون الذي أكدَّ أن "فرنسا ملتزمة القرارات التي اتُخذت في مؤتمر سيدر بباريس في نيسان 2018". 


 


المعلومات من العاصمة الفرنسية تحدثت عن اجتماع للهيئة الاستراتيجية لـ"سيدر" منتصف تشرين الثاني المقبل في باريس, لمواكبة وتيرة الاصلاحات التي يفترض ان تكون قد تبلورت بعد اقرار موازنة٢٠٢٠. 


 


هذا في الخارج، إما في الداخل فكلامٌ للأمين العام لحزب الله في قضية ضربة آرامكو وفي قضية المبعدين اللبنانيين إلى إسرائيل... في قضية آرامكو رأى نصرالله ان الضربة علَّقت إنتاج نصف ما تُنتجه المملكة، وإذا وقعت ضربة ثانية: تخبزوا بالعافية.


 


في قضية المبعدين اللبنانيين إلى إسرائيل، رأى أن "مسألة سقوط الأحكام بتقادم الزمن تحتاج الى نقاش قانوني ولا سيما في حق المجرمين والقتلة"، لكن اللافت أن السيد نصرالله لم يتطرق لا مباشرةً ولا مداورةً إلى ما صدر عن المحكمة الدولية في قضية اغتيال جورج حاوي ومحاولة اغتيال مروان حمادة والياس المر، على الرغم من ان المحكمة سمَّت القيادي في حزب الله سليم عياش . 


 


وبين نيويورك وباريس وحارة حريك، يعيش الوضع الداخلي انكماشًا بدأت بوادره تظهر في أكثر من قطاع، ويُعوَّل على تحريك أكثر من مبادرة وأكثر من خطوة للتخفيف من حدة هذا الإنكماش، ومن بين الخطوات التعجيل في إقرار موازنة العام 2020... 


 


 


الجديد


تكبيرُ حجرِ العقوباتِ لتجنّبِ الرمايات .. فقد سنَّ الرئيسُ الأميركيّ دونالد ترامب تصاريح َالحربِ وروّسَ صواريخَه على إيران لكّنه قرّر إطلاقَها ورقيا ً فاستلَّ مِن وِزارةِ خِزانتِه قرارا ً فرضَ بموجِبِه عقوباتٍ على البنكِ المَركزيِّ الإيرانيّ.


 وأولُ تعاونٍ وصلَ إلى طِهرانَ نقدًا وعدًا كان من موسكو التي أعلنت أنها ستتخطّى العقوباتِ الأميركية وستُبقي على التداولِ مَصرِفيًا معَ البنكِ الوطنيِّ الإيرانيّ. 


ولكنّ العقوباتِ على المركزيِّ الإيرانيّ جاءَت كمخرجٍ لإدارةِ ترامب الحربية لأنّ كلَّ المؤشّراتِ ومعها تقاريرُ لصحفٍ أميركيةٍ كانت تؤكّدُ أنّ سيدَ البيتِ الأبيضِ ليس مستعدًا ليومٍ أسودَ وهو ملتزمٌ عدمَ إطلاقِ النار أو فضّ قواعدِ الاشتباكِ في المِنطقة لأنّ أيِّ طلقةٍ مِن شأنِها أن ترفعَ أسعارَ النِّفطِ وتَخفِضَ أسهمَ ترامب في الانتخاباتِ وتَضَعَ الاقتصادَ العالميَّ رَهينةً في يدِ الردِّ الإيرانيّ. 


واليوم فكلما اشتدّت ِالعقوباتُ  غابت شمسُ الحرب ,  ولو كان الرئيسُ الاميركيُّ يتحمّلُ تَبِعاتِها لَكانَ ردَّ على إسقاطِ الدفاعاتِ الايرانيةِ طائرة ً أميركيةً في شهرِ حَزِيرانَ الماضي ولِمَا ابتلعَها وقرّرَ التخفيفَ مِن أضرارِها وكاد يُقلّدُ المرجِعياتِ اللبنانيةَ في معادلة : " نسامح وننسى" . 


وإذا كان ترامب لم ينتقمْ لطائرتِه فخرِ صناعتِه .. فلماذا ينتقمُ الآنَ لآرامكو ..؟ 


وبديلاً منها  يُجري ترامب اليومَ عمليةَ " سويفت " عسكريةً اقتصادية .. فيحوّلُ ويستبدلُ ويقرّرُ وضعَ الأهدافِ في البنكِ المركزيِّ الايرانيّ لكّنه لا يتخلّى عن مسارِه في استنزافِ السُّعوديةِ والإماراتِ ومعهما البحرين   مسوِّقاً للخليجِ نظامَ الحمايةِ المُسبَّقَ الدفع .


وتوفيرًا للتكلِفة أسدى الأمينُ العامُّ لحِزبِ الله السيد حسن نصرالله النُّصحَ لأهلِ الخليج ودعاهم إلى عدمِ قَبولِ الإذلال " ووفروا ع حالكن الفلوس " فالطريقُ الوحيدةُ هي وقفُ الحرب و" اتركوا اليمن " 


 وكَشف نصرالله عن هامشِ مناورةٍ لدى الطائراتِ المسيَّرةِ التي قد تلتفُّ مِن ورائِك وتأتيك مِن كلِّ صوبٍ فلا تفتّشوا لها عن منظومةِ دفاعٍ جويّ . ووقفُ الحربِ أكرمُ وأشرفُ مِن الإذلالِ الأميركيِّ وعملية " الحَلْب " الجديدة .. فترامب " قاعد ولاككلك إجر ع إجر ومش مزعوج وبيحكي شروي غروي وشمال ويمين " ودعا نصرالله الدولَ المعنيةَ إلى أخذِ العِبرةِ مِن فنزويلا وكوريا الشَّماليةِ والصين وسوريا والعراق وصفْقةِ القرن حيث كُنا أمامَ الإدارةِ الأميركيةِ الفاشلة 


وعلى قاعدة " الي بيتو من قزاز " توجّه نصرالله الى السُّعودية بالقول : "ضربة وحدة راح نص الإنتاج .. ضربة تانية تخبزوا بالافراح " .


وما كان منتظراً مِن نصرالله فيما خصَّ مِلفَّ العملاء أدلى به من دونِ خروجٍ عن النصِّ الوطنيِّ أو المزايدةِ على عدالةِ الناسِ والقضاءِ معاً معلنًا عدمَ وجودِ عملياتِ بيعٍ وشِراءٍ سياسيةٍ في هذهِ القضية . وأجرى مقارنةً بالمقاومةِ الفرنسية التي قتَلتِ الآلافَ ممّن تعاونوا معَ النازيةِ فيما المقاومةُ في لبنانَ " لم تَقتُلْ صوصاً " .


 وعلى الارضِ الفرنسيةِ اليومَ مقاوَمةٌ ماليةٌ لانتزاعِ الحقِّ في سيدر ولإعادةِ جدولةِ المشاريع في لقاءٍ جَمعَ رئيسَ الحكومةِ سعد الحريري بالرئيس ايمانويل ماكرون وأعلن الحريري توقيعَ خِطابِ نياتٍ بشأنِ شِراءِ مُعَدَّاتٍ فرنسيةٍ بقيمةِ أربعِ مئةِ مِليونِ يورو .


وفيما يرمّمُ رئيسُ الحكومة مشاريعَ سيدر  في باريس فإنّ رئيسَ الجُمهورية العماد ميشال عون يستعدُّ للجهادِ الأكبرِ في نيويورك يومَ الأحدِ مسبوقًا بمعركةِ " الفيزا " الأميركية لوزيرِ الصِّحةِ جميل جبق الذي ينتظرُ تأشيرةَ العبورِ إلى الجمعيةِ العموميةِ للأممِ المتحدة .. وهي بوابةُ الاممِ نفسِها التي دخلها جواد ظريف المكلّلُ بالعقوبات .


هذا الاسبوع كانت هناك جلسة أولى لمجلس الوزراء، على ان تنعقد جلسة ثانية الاسبوع المقبل.


او تي في


التصعيد في المنطقة بلغ أعلى مستوياته، وجديده اليوم إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب، فرض عقوبات جديدة على طهران تستهدف النظام المصرفي الإيراني، مؤكدا أنها العقوبات الأقسى على الإطلاق ضد دولة ما. وربط ترامب بين العقوبات الجديدة والهجمات التي استهدفت منشآت آرامكو النفطية في السعودية، التي حمّلت واشنطن مسؤوليتها لطهران، التي نفت أي ضلوع لها بذلك.


 


 


 


لكن في مقابل التوتر الإقليمي، الداخل على هدوئه النسبي، تحت وطأة الهم الاقتصادي، الذي حمله رئيس الحكومة سعد الحريري اليوم إلى باريس، عارضاً لتفاصيله مع الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون، الذي أبلغه التزام بلاده دعم لبنان سياسيا واقتصاديا وامنيا، مجدداً المطالبة بالتطبيق العاجل للإصلاحات المعروفة، وهذا ما تعهّد به رئيس الحكومة، كاشفاً عن توجه لعقد اجتماع للجنة المتابعة الخاصة بتطبيق مقررات سيدر منتصف تشرين الثاني المقبل، ومجددا من ناحية أخرى تقيّد لبنان وحكومته تطبيق الاصلاحات واحترام القرار 1701. أما عما وصف بالمفاجأة الفرنسية العسكرية للبنان، فأوضح الحريري أنها ليست قرضا جديدا، وقال: في مؤتمر روما كان هناك دعم للجيش اللبناني، ولدينا برنامج بنحو مليار دولار لتجهيز الجيش اللبناني، وإذا أردنا أن نصرف هذا المبلغ فإنه سيكلفنا نحو 14 أو 15% فوائد لكي نسلح أنفسنا بالبواخر التي نحتاج اليها للحماية، لكوننا نعمل على موضوع استخراج النفط والغاز في البحر. واضاف: من هذا المنطلق، نتفاوض اليوم مع الدولة الفرنسية للحصول على هذا القرض الممتد على مدى 10 أو 15 سنة، للتمكن من شراء البواخر.


وفي الموازاة، يستعد رئيس الجمهورية العماد ميشال عون للمغادرة الى نيويورك حيث يشارك في أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة ويلقي كلمة لبنان، مجرياً على الهامش سلسلة محادثات تتطرق الى العناوين التي تعني لبنان، وعارضاً لتفاصيل القرار الأممي الذي تبنى مبادرته بتأسيس أكاديمية الإنسان للتلاقي والحوار على أرض لبنان.


وعلى خط آخر، برزت اليوم سلسلة مواقف للأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله، ابرزها تجديد الموقف المعروف للحزب من قضية العملاء، الى جانب دعوة النازحين السوريين من منطقة القصير الى العودة، لأن الظروف صارت مؤمنة.


 المنار


بِصلابةِ المعادلاتِ امامَ هشاشةِ خِياراتِ الاعداء، وبالحِكَمِ العربيةِ زَمَن شُحِّ الحكماء، قَدَّمَ الامينُ العامُّ لحزبِ الله نُصحَهُ وتحذيرَهُ للخصومِ والاعداء.


 


مَن بيتُهُ واقتصادُهُ من زجاجٍ فليتَعَقَّل، نَصَحَ السيدُ اهلَ العدوانِ السُعودي الاماراتي على الشعبِ اليمني في حفلِ تأبينِ العلامة الشيخ حُسين كوراني.


 


فضربةُ ارامكو هزتِ المِنطقة وتركت صدىً عالمياً، وهيَ خيرُ دليلٍ على قُوةِ المِحور أكدَ الامينُ العامُّ لِحِزبِ الله، وعليهِ فإنَّ الاقَلَّ كُلفَةً على اهلِ العدوان لحمايةِ انفُسِهِم، والاشرفَ لهُم لاستنقاذِها من الذُلِّ الاميركي، وَقفُ العدوانِ على اليمن، فهل من يَتعَقَّل؟


 


الحربُ على ايرانَ ليست حلاً والاكمالُ بالحربِ على اليمن يَعني هزيمة، أكدَ السيدُ نصر الله، وفي زمنٍ النِفطُ فيهِ اَغلى من الدَم، فاِنَ اَهلَ الدَمِ اليمنيِ مستعدونَ للذَهابِ بعيداً جداً للدفاعِ عن انفُسِهِم، واذا كانت ضربةٌ واحدةٌ قد فعلَت ما فَعَلَت فكيفَ بضربةٍ ثانية؟


 


ضربةٌ ثانيةٌ تلقاها مِحورُ العدوان، سقوطُ بنيامين نتنياهو وَضَياعُ الصَهاينةِ في صناديقِ الاقتراع، واِن كانَ يَسارُهُم كَيمينهِم في الاجرامِ كما أكدَ السيدُ نصر الله، فاِنَ صورةَ الانتخاباتِ التي فَرَضَها نتنياهو ليبقى في السُلطة قد كشفَت حجمَ الاَزمةِ غيرِ المسبوقةِ في قيادةِ الكِيان.


 


الردع هو المعادلةُ السابقةُ والباقيةُ بوجهِ الكِيانِ، ونحنُ رَفَضنا فرضَ اَيَّ قواعدِ اشتباكٍ جديدةٍ أكدَ الامينُ العامُّ لحزبِ الله، وفي موضوعِ المُسَيَّراتِ فاِنَ الامرَ لم يَنتهِ هنا، فنحنُ في بدايةِ المَسارِ وسنواصلُ العمل، والموضوعُ خاضعٌ للمَيدان.


 


في قضيةِ العملاءِ ليسَ هناكَ فصيلٌ مقاومٌ يُساوِمُ في السياسيةِ على قضيةِ محاكمتهم، جَزَمَ السيدُ، وصرخةُ الاسرى المحررينَ واهاليهِم في قضيةِ العميل عامر الفاخوري صادقةٌ وطبيعيةٌ ويجبُ ان يتفَهَمَها ويتقَبَلَها ايُ احدٍ لديهِ ملاحظةٌ او تحسُّس، فصرختُهُم كانت مُهِمَةً جدا ليسَ من اجلِ توقيفِ العميلِ فقط بل من اجلِ تصحيحِ مَسارٍ خطيرٍ ومنحَرِفٍ بالتعاطي معَ العملاء..


 


لا شيءَ اسمهُ مبعدونَ الى اسرائيل اوضحَ السيدُ نصر الله، والعميلُ هوَ عميلٌ ويَجِبُ اَن يعاقَب، والعِقابُ يكونُ على اساسِ الجريمة.


 


وعلى اَساسِ قَرارِ القيادةِ السورية ورغبةِ الاهالي فاِنَ العودةَ الى القصَيْر السورية ومِنطَقَتِها باتت سالكة، وعلى مَن يريدُ العودةَ من السوريينَ فليتواصَل مع الامنِ العامِّ اللبناني، وحِزبُ الله مستعدٌ لايِّ مساعدةٍ، أكدَ الامينُ العام.


 


 

الطقس

شبكات التواصل معنا

انضم لنا على الفيسبوك

@Alhadeelmagazine

تابعنا على تويتر

@alhadeelmag

تابعنا على الانستغرام

@alhadeelmag

شاهدنا على اليوتيوب

@alhadeelmag
image title here

Some title